عربي

"أدنوك" تسلم أول شحنة تجارية معتمدة في العالم من الأمونيا منخفضة الكربون إلى "ميتسوي" في اليابان

القاهرة: «دريم نيوز»

 

أبوظبي في 14 مايو / وام / أعلنت أدنوك اليوم عن تسليم أول شحنة تجارية معتمدة في العالم من الأمونيا منخفضة الكربون التي يتم إنتاجها باستخدام تقنية احتجاز الكربون وتخزينه من شركة فيرتيجلوب إلى شركة ميتسوي آند كو المحدودة (ميتسوي). وسيتم استخدامه لتوليد الكهرباء النظيفة في اليابان.

وتم تنفيذ عملية إصدار شهادات تخفيض الكربون، والتي تغطي مراحل الإنتاج حتى التسليم، من قبل وكالة الشهادات العالمية TUVSD.

وتستند هذه الخطوة الاستراتيجية إلى مبلغ 84 مليار درهم (23 مليار دولار) خصصتها أدنوك للاستثمار في الحلول منخفضة الكربون وتقنيات المناخ. كما يعكس جهود الشركة في مساعدة عملائها على تقليل الانبعاثات الناتجة عن عملياتهم، خاصة في القطاعات التي يصعب تقليل انبعاثاتها. .

كما تأتي الشحنة الجديدة امتداداً للشحنات السابقة التي نجحت أدنوك في تسليمها لعملائها في آسيا وألمانيا ضمن جهودها لتسريع تطوير سلاسل القيمة العالمية للهيدروجين والأمونيا منخفضي الكربون.

سيتم تخزين ثاني أكسيد الكربون المحتجز من الشحنة المنتجة في مصنع الخصوبة، المملوك بالكامل لشركة فيرتيجلوب والواقع في مدينة الرويس الصناعية، بشكل دائم في أول حقن لثاني أكسيد الكربون في العالم وسيتم احتجازه جيدًا في طبقة مياه جوفية مالحة من الكربونات.

وقال مصبح الكعبي، الرئيس التنفيذي لقطاع الحلول منخفضة الكربون والنمو الدولي في أدنوك، إن تسليم أول شحنة تجارية معتمدة في العالم من الأمونيا منخفضة الكربون المنتجة باستخدام تقنية التقاط الكربون وتخزينه من شركة ميتسوي في اليابان يؤكد التزام أدنوك. الاستمرار في تسريع الجهود لتطوير الوقود منخفض الكربون لدعم التحول المنظم والمسؤول والعادل والعقلاني في قطاع الطاقة.

وأضاف أن الإمارات واليابان تربطهما شراكة استراتيجية طويلة الأمد في مجال الطاقة، تسعى أدنوك من خلالها إلى بناء مستقبل منخفض الكربون، حيث يلعب الهيدروجين والوقود الذي يحمله مثل الأمونيا دوراً مهماً في وخفض الكربون من القطاعات الصناعية التي يصعب خفض انبعاثاتها، مؤكدا استمرار العمل مع العملاء لتطوير الحلول التي تساعدهم على تقليل الانبعاثات الناتجة عن عملياتهم.

وتقدر وكالة الطاقة الدولية أن الهيدروجين سيمثل نحو 10% من استهلاك الطاقة العالمي حتى يحقق الحياد المناخي بحلول عام 2050.

تعد أدنوك من أولى الشركات الرائدة في مجال إنتاج الهيدروجين، وتهدف إلى الاستحواذ على حصة 5% من سوق الهيدروجين منخفض الكربون العالمي بحلول عام 2030، تماشياً مع التزامها بدعم “الاستراتيجية الوطنية للهيدروجين” في دولة الإمارات .

تعتبر الأمونيا منخفضة الكربون واحدة من أكثر أنواع الوقود الواعدة التي تحمل الهيدروجين ولها استخدامات واسعة النطاق. وهو وقود نظيف محتمل لمجموعة واسعة من التطبيقات، بما في ذلك النقل وتوليد الطاقة والمجالات الصناعية مثل إنتاج الصلب والأسمنت والأسمدة.

وقال جونجي فوكوكا، المدير العام لشركة ميتسوي: لقد عملنا بشكل مشترك مع أدنوك ووزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة والأطراف ذات الصلة في اليابان لتسليم هذه الشحنة التجارية الأولى من الأمونيا منخفضة الكربون المنتجة باستخدام تقنية “احتجاز الكربون وتخزينه”. مشيراً إلى أن «ميتسوي» مستمرة في توطيد علاقتها مع أدنوك منذ بداية مشاركتها في مشاريع أدنوك للغاز الطبيعي المسال عام 1973، كما شاركت مؤخراً في مشروع الأمونيا منخفض الكربون «تعز»، حيث يعد تطوير حلول الطاقة هدفاً استراتيجياً وتركز شركة ميتسوي، التي تتطلع إلى تطوير سلسلة قيمة واسعة النطاق للهيدروجين النظيف والأمونيا مع أدنوك، في ضوء تفعيل العمل المناخي العالمي.

وأكدت وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية أهمية التعاون الثنائي بين دولة الإمارات واليابان، وأشادت بتسليم أدنوك أول شحنة تجارية معتمدة في العالم من الأمونيا منخفضة الكربون إلى شركة ميتسوي.

وبدأت أدنوك خلال العام الجاري تطوير منشأة في أبوظبي قادرة على إنتاج ما يصل إلى 360 ألف طن من الهيدروجين منخفض الكربون سنوياً من خلال احتجاز ما يصل إلى 3 ملايين طن من ثاني أكسيد الكربون، أي ما يعادل إزالة أكثر من 650 ألف مركبة عاملة. احتراق داخلي من الطريق.

كما تقوم أدنوك بالتعاون مع شركائها “تعز” و”فيرتيجلوب” و”جي إس إنيرجي” و”ميتسوي” ببناء منشأة للأمونيا منخفضة الكربون بطاقة إنتاجية مليون طن سنوياً في منطقة “تعز” للمواد الكيميائية الصناعية. حديقة.

للمزيد : تابعنا علي دريم نيوز، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: wam

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى