تقارير

بوريل: الدبلوماسية الأمريكية في الشرق الأوسط تُظهر مؤشرات "إرهاق"

القاهرة: «دريم نيوز»

 

قال منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل إن الدبلوماسية الأمريكية في الشرق الأوسط بدأت تظهر علامات “الإرهاق”، ودعا الكتلة إلى بذل المزيد من الجهود نحو إقامة دولة فلسطينية.

وخلال زيارة إلى كاليفورنيا، وجه بوريل مرة أخرى انتقادات حادة للحملة العسكرية الإسرائيلية، لافتا إلى أن سكان غزة “يموتون ويجوعون ويعانون بدرجات لا يمكن تصورها”، معتبرا أن ما يحدث هو “كارثة من صنع الإنسان”.

وقال بوريل في كلمة ألقاها يوم الاثنين في جامعة ستانفورد ونشرت يوم الثلاثاء: “أرى إرهاقا على الجانب الأمريكي فيما يتعلق بمواصلة الانخراط في البحث عن حل”.

وقال: “نحاول مع العرب المضي قدما” من أجل جعل “حل الدولتين حقيقة واقعة”.

أجرى وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن سبع جولات في الشرق الأوسط. وحث بلينكن إسرائيل على السماح بدخول المزيد من المساعدات إلى قطاع غزة، وحذر من تصعيد إقليمي وناشد إسرائيل قبول حل الدولتين.

لكن الولايات المتحدة، باستخدام حق النقض، أسقطت الجهد الفلسطيني في مجلس الأمن لمنح فلسطين العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، معتبرة أن الدولة لا يمكن تحقيقها إلا من خلال المفاوضات التي تعالج المخاوف الأمنية لإسرائيل.

للمزيد : تابعنا علي دريم نيوز، وللتواصل الاجتماعي تابعنا علي فيسبوك وتويتر .

مصدر المعلومات والصور: albawabhnews

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى